in

بحث حول الحضانة

مقدمة: 

تعتبر الحضانةمهمة جدًا في حياة الطفل ليس فقط لأنها تريح الأم وتقلل من الأعباء الملقاة عليها أو تكون حلاأثناء وجودها في العمل بل هي هامة جدًا من حيث أن اندماج الطفل فيها يعتبر بمثابة أول اختبار له في مواجهة الحياة والتعامل مع الناسوحده. ففي فترة الحضانة يعتاد الطفل على كيفية اللعب مع زملائه وكيفية أنشاء الصداقاتوكيفية حل المشاكل بنفسه وكيفية التعامل مع من هم أكبر منه كذلك كيف يتعامل مع الأطفال الآخرين ذوي الطباع المختلفة ثم انه يتعلمالاعتماد على نفسه ويكتسب سلوكيات وعادات ايجابية جديدة مثل : النظام والمسؤولية والأخذوالعطاء بعدما كان يأخذ فقط، كذلك يبدأ في الحضانة بتلقي التعليمات لأول مرة من احد غير والديه ويعي انه يقضي عددا من الساعات بعيداعنهما فيتفاعل اجتماعيا ويخرج من النطاق الضيق وهو نطاق التعامل مع أسرته فقط وتتسعحياته لتضم أيضا أصدقاء وزملاء وأشخاص آخرين فيعيش الشكل الطبيعي والواقعي للحياة وهو أن أمه هي جزء من حياته وليست كل حياته ، كلهذه المعاني مهمة لتساهم في بناء شخصية للطفل واثقة وقادرة على التعامل مع المواقفالمختلفة فإذا جاءت فترة المدرسة التي فيها الكثير من الالتزامات والواجبات والوظائف يكون الطفل قد أصبح مؤهلا للتعامل معها حيثتكون الحضانة قد مهدت الطفل للانتقال من مرحلة التعلق الشديد بالأم وبالبيت إلى مرحلةجديدة هامة جدا وهي مرحلة التعليم والدراسة فيكون اندماجه فيها أكثر نجاحا وسلاسة لما اكتسب من مهارات التعامل مع الآخرين في الحضانةوأصبح أكثر استقلالا فيتفرغ بهذا للدراسة ومصاعبها وليس لكيفية التأقلم للإطارالجديد وتؤكد الدراسات أن الأطفال الذين التحقوا برياض الأطفال أو دار الحضانة وجد أنهم أفضل في مستوى النمو اللغوي والمهاراتالاجتماعية والتفاعل مع الآخرين من الأطفال الذين التحقوا بالمدرسة مباشرة دون هذهالمرحلة التمهيدية.

تنزيل باقي البحث بصيغةWORD

Report

أسطورة

كتب بواسطة Ayoub

Years Of MembershipCommunity Moderatorمستخدم معتمدContent Authorكاتب المواضيع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بحوث مدرسية جديدة

بحث حول الحضارة الاسلامية

بحوث مدرسية جديدة

بحث حول الحمية والرجيم