in

تطور بناء المقابر لدى المصريين القدماء ( نظرة تاريخية )

مقدمة:
قبل أن أدخل إلى تطور بناء المقابر لدى المصريين القدماء أحب أن أوضح أن هذة الأثار الفرعونية تنقسم إلى طبقات عديدة لكلا منها ما يميزها فهناك أثار الملوك والملكات وأثار طبقة النبلاء وحكام الأقاليم وأثار الكهنة وأثار عامة الشعب

كذلك فإن أهم ما يميز الأثار الفرعونية للملوك المقبرة والتى يدفن فيها الملك – المعبد الجنائزى لتأبين الملك – أما المعابد التى يتم فيها العبادة فتسمى بإسم الإلة المعبود فى هذة المنطقة مثل معبد إيزيس أو معبد الكرنك لعبادة أمون

تطور بناء المقابر

بدأ بناء المقابر عند المصريين القدماء بحفرة بسيطة فى الأرض فى عصور ما قبل الأسرات ثم تطور لتبطين هذة الحفرة ومن هنا ظهرت مصطبة عليا أسفلها حجرة الدفن فى الأسرة الأولى والثانية ثم عدة مصاطب وهو ما يشكل هرما أو هريما صغيرا بإعتبار المصطبة الأولى السفلى هى الكبرى وما يعلوها يصغر تدريجيا وهو ما يتجلى فى عصر الدولة القديمة الأسرة الثالثة وأشهرها على الأطلاق هرم سقارة المدرج لزوسر بتصميم المهندس العبقرى إيمحوتب – أمنحوتب غير صحيحة – وهذا الهرم يتكون من 6 مصاطب .

ويرجع علماء الأثار هذة الفكرة لدى المصري القديم من هذا المدرج المتدرج إلى ظنة بصعود الميت ( الملك هنا ) عبر هذا المدرج فى رحلتة ما بعد الموت ( أفكار الفراعنة العقائدية تبنى على ما يعرف بعقيدة البعث والخلود) لمقابلة الإلة رع ( قرص الشمس ) وهو الموضح فى الصورة التالية :…….

تنزيل “تطور بناء المقابر لدى المصريين القدماء ( نظرة تاريخية )”

التبليغ عن المحتوى

أسطورة

كتب بواسطة Ayoub

Years Of MembershipCommunity Moderatorمستخدم معتمدContent Authorكاتب المواضيع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

      بحوث مدرسية جديدة

      المشكلة السكانية

      بحوث مدرسية جديدة

      المصطلح العلمي ومجاله الاستعمالي في المعجم العربي المعاصر