in

بحث حول خطبة الجمعة

مقدمة:

قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا على ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون) (سورة الجمعة: 9)، وقال بعد ذلك: (وإذا رأوا تجارة أو لهوا انفضوا إليها وتركوك قائما). وقد فسرت هذه الآيات أن من مقاصد تشريع صلاة الجمعة الاستماع إلى ذكر الله بالخطبة التي تلقى، أو ذكر الله بالصلاة نفسها، ففيها ذكر كثير، وذم الله جماعة تركوا الرسول قائما يخطب وانصرفوا عنه على التجارة واللهو، وكانت الخطبة بعد الصلاة، ثم جعلت بعدها حتى يجلس الناس لسماعها.

وكانت الاجتماعات قبل الإسلام عند العرب في المواسم والأسواق لا تخلو غالبا من خطابة نثرية أو شعرية، فهي فرصة لعرض الآراء وطرح المشكلات واقتراح الحلول، وكعب بن لؤي أحد أجداد النبي عليه الصلاة والسلام كان يخطب في قريش يوم العروبة وهو يوم الجمعة، ويذكرهم بمبعث رسول وذلك كان قبل مبعث الرسول صلى الله عليه وسلم.

ولأهمية خطبة الجمعة حرص عليها النبي صلى الله عليه وسلم، لأنها وسيلة من وسائل التبليغ الجماعي للدعوة الإسلامية، وقال جمهور العلماء أنها واجبة، لا تصح صلاة الجمعة بدونها، بناءا على الأمر في الآيات الكريمة بالسعي إلى ذكر الله إذا نودي لصلاة الجمعة ومواظبة النبي عليه الصلاة والسلام عليها ولقوله: صلوا كما رأيتموني أصلي” رواه البخاري، ولا ينبغي ترك صلاة الجمعة.

ومن آداب خطبة الجمعة أن يسلم الخطيب على الناس فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صعد إلى المنبر سلم (رواه ابن ماجة)، وأن يقف أثناء الخطبة وقد روى الجماعة عن ابن عمر قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يخطب قائما ثم يجلس ثم يقوم، وأن يبدأها بالحمد والثناء على الله تعالى والصلاة على النبي فقد كان النبي عليه الصلاة والسلام يفتتح الخطبة بذلك، قال ابن مسعود: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا تشهد قال: الحمد لله نستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد أن لا إله غلا الله واشهد أن محمدا عبده ورسوله أرسله بالحق بشيرا ونذيرا بين يدي الساعة من يطع الله تعالى ورسوله فقد رشد ومن يعصهما فإنه لا يضر إلا نفسه ولا يضر الله تعالى شيئا.

تنزيل “خطبة الجمعة”

التبليغ عن المحتوى

أسطورة

كتب بواسطة Ayoub

Years Of MembershipCommunity Moderatorمستخدم معتمدContent Authorكاتب المواضيع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

      بحوث مدرسية جديدة

      بحث حول خصائص النمو الجسمي الفسيولوجي

      بحوث مدرسية جديدة

      بحث حول خالد بن الوليد