in

بحث حول الحقوق المالية بعد لطلاق

مقدمـــة :

تعد الأسرة الخلية الأساس لتكوين المجتمع، ولعل هذا ما يفسر الاهتمام الكبير الذي تحظى به على كافة المستويات، خاصة من جانب توفير كافة الضمانات لحمايتها، ومن ثم حماية الأفراد المكونين لها، وبالتالي حماية المجتمع.

إلا أن هذه الخلية بات يتهددها خطر الطلاق بحدة، حيث أصبح ظاهرة تنخر المجتمعات بصفة عامة والمجتمعات العربية الإسلامية بصفة خاصة.

والطلاق حسب تعريف ابن عرفة هو صفة حكمية ترفع حلية متعة الزوج بزوجته موجب تكررها مرتين حرمتها عليه قبل زوج

والطلاق بهذا المعنى لا يخص الزوجين فقط وإنما تمتد آثاره إلى باقي المجتمع لأنه تقويض لبناء الأسرة من أبناء وزوجين وما يترتب عن ذلك من تبعات مادية ونفسية.

فواقعة الطلاق ليست مجرد تصرف ثنائي بل هو تصرف اجتماعي تنعكس آثاره مباشرة على المجتمع وتسيء إلى استقراره وطمأنينته ، إلا أنه مع ذلك يكون حلا في بعض الأحيان.

من هذا المنطلق، أجازت الشريعة الإسلامية الطلاق بآيات من كتاب الله وبأحاديث من السنة المطهرة ، ولكن وفق ضوابط شرعية.

قال تعالى : ] الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان [.

ومن أحاديثه صلى الله عليه وسلم : ” أبغض الحلال إلى الله عز وجل الطلاق “تزوجوا ولا تطلقوا فإن الطلاق يهتز منه العرش”  وقوله عليه السلام : ” أيما امـرأة

سألت زوجها الطلاق في غير ما بأس فحرام عليها رائحة الجنة ” .

وقوله تعالى : ]وإن عزموا الطلاق فإن الله سميع عليم .

تنزيل “الحقوق المالية بعد لطلاق” %D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%82%D9%88%D9%82-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D9%84%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82.doc – تم التنزيل عدة مرات – 2 ميغابايت

Report

أسطورة

كتب بواسطة Ayoub

Years Of MembershipCommunity Moderatorمستخدم معتمدContent Authorكاتب المواضيع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثقافة عامة

بحث حول نظرية بقاء النوع

مذكرة حول “دور القاضي والخصوم في توزيع عبء الاثبات في المسائل المدنية”