in

مذكرة مقـدمة لنيـل شهـادة المـاستـر – المسؤولية المـــهنيـة للطبــيــب

مذكرة مقــــدمة لنيــــل شهــــادة المــــاستـــــر تــخصص شـــريعة و قـــــانون

المســــــؤولية المـــهنيـــــــة للطبـــــيـــــــب

-دراسة مقارنة-

المقدمة:

تعتبر مهنة الطب من أنبل المهن الإنسانية، إذ يتعين على الطبيب احترام سلامة جسم الإنسان لما له من حرمة ، والمحافظة على أرواح الناس أثناء ممارسة واجباته، وذلك لأنها تفرض عليه واجبا إنسانيا وقانونيا يتمثل في بذل جهود صادقة في علاج مرضاه، وتحسين حالتهم الصحية وليس الإضرار بهم والتسبب في مضاعفات من شأنها أن تطيل معاناتهم، وتسلمهم لمحن تُضعف رغبتهم في الحياة .

وترجع أصول مهنة الطب لعصور قديمة ، ولقد اهتمت الشريعة الإسلامية بسلامة جسم الإنسان وصحته لقوله تعالى :” وَمَنۡ أَحۡيَاهَا فَكَأَنَّمَآ أَحۡيَا ٱلنَّاسَ جَمِيعٗاۚ “1وقوله صلى الله عليه وسلم:” مَنْ تَطَبَّبَ وَلَمْ يَكُنْ بِالطِّبِّ مَعْرُوفًا، فَأَصَابَ نَفْسًا فَمَا دُونَهَا، فَهُوَ ضَامِنٌ.”2

وقد عرفت المهن الطبية في السنوات الأخيرة تطورا ملحوظا، إن لم أقل مُبهرا حيث أضحى شعار الجميع أطباء ومطبوبين ينطق ” لكل داء دواء” ،لذا أصبحت معظم الأمراض التي تصيب الإنسان في متناول علماء الطب الحديث، لكن لايخفى على أحد أن التدخل الطبي أيضا يتصف بشيء من التعقيد والخطورة في وقتنا الحالي رغم كل التطورات الحاصلة على مر الأزمنة،بالإضافة إلى ظروف العمل وكثرة الحالات التي تُعرض على الطبيب وباعتبارهذا الأخير إنساناً فهو غير معصوم من الخطأ فقد يقع في أخطاء وهو يؤدي واجبه المهني على سبيل السهو.

وعليه فإن أي خطأ قد يصدر مـن الطبيب في هذه المرحلة عمديا كان أو غير عمدي يؤدي إلى قيام مسؤوليته .

وتبرز أهمية هذه الدراسة في ظل التطورات التي لامست هذا الجانب من حيث الاحترام الذي مس آليات التطبيب، وطور وسائله الحيوية التي أضحت تستفيد مهمة الكشف عن المريض والوصول إلى سبب معاناته في يسر ولين، خاصة مع تطور مجالات الطب التي تشتمل وسائل التكاثر البشري كالطب الحيوي والهندسة الوراثية، ويتزامن هذا التطور الحاصل مع زيادة الاهتمام بحق المريض في سلامة بدنه وتقرير مصيره، والحفاظ على أسراره، ومراعاة خصوصياته، فلكافة هذه الاعتبارات أخذت مسؤولية الطبيب طابعا خاصا، حيث تتم مُساءلة الأطباء أمام القضاء شأنهم شأن باقي المهنيين، ولا يتمتعون بحصانة خاصة.

تنزيل “المسؤولية المـــهنيـة” %D9%85%D8%B0%D9%83%D8%B1%D8%A9-%D9%85%D9%82%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%AF%D9%85%D8%A9-%D9%84%D9%86%D9%8A%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D9%84-%D8%B4%D9%87%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%B1-%D8%AA%D9%80%D9%80%D8%AE%D8%B5%D8%B5-%D8%B4%D9%80%D9%80%D9%80%D8%B1%D9%8A%D8%B9%D8%A9-%D9%88-%D9%82%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86.pdf – تم التنزيل العديد من المرات – 11 ميغابايت

تنزيل أجزاء المذكرة DOCX

تنزيل “DOCX.zip” DOCX.zip – تم التنزيل العديد من المرات – 11 ميغابايت

Report

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مذكرة تخرج – تأثير نفايات محطات غسيل و تشحيم السيارات على البيئة بقصر الشلالة

مذكرة تخرج – تقييم الاقتصاد الجزائري خارج قطاع المحروقات