in

المحاضرة الرابعة في الاعلام الآلي (استعمالات متقدمة للحاسوب)

جامعة المسيلة
دروس مقياس: الإعلام الآلي

إعداد الأستاذ: محمد بن اطريو


نشأً علم نظم المعلومات كأحد فروع علم الحاسوب؛ كمحاولة لفهم فلسفة الإدارة التقنية داخل المنظمات؛ ثم تبلور ليصبح
مجال رئيسي في الإدارة؛ حيث تزايدت التأكيدات بأنه مجال هام للبحوث في الدراسات الإداريه؛ وهو يدرس في جميع
الجامعات الكبرى والمدارس التجارية في العالم.

1 . . مفهوم نظام المعلومات ): هو النظام الذي يقوم بجمع المعلومات ومعالجتها وتخزينها
وتحليلها ونشرها من اجل تحقيق هدف معين ويتكون نظام المعلومات من المدخلات التي تتكون بشكل أساسي من
البيانات والتعليمات التي يتم معالجتها وتحويلها الى مخرجات للنظام كنتائج تقدم إلى المستخدم على شكل تقارير؛ رسوم ‏
اجراءات وحلول ويستلم النظام التغذية العكسية لضبط النظام او مراقبته.

1 . التطور التاريخي لنظم المعلومات:

1960-1950 :اتسمت بالبساطة واقتصرت على معالجة المعاملات؛

1970-1960 :ارتكزت على تزويد المستفيدين والمدراء بالتقارير المعلوماتية التي يحتاجونها لأغراض دعم
عملية اتخاذ القرارات عن طريق استخدام نظم المعلومات الإدارية؛

1980-1970 : ظهور نظم معلومات التقارير التي تلبي احتياجات المدراء في عملية صنع القرارات الروتينية؛
وظهور نظم دعم القرارات لتقديم بدائل لصنع القرارات المعقدة؛

1990-1980 : ظهور أدوار جديدة وأكثر اتساعا لهذه النظم ترافقت مع التطورات الحاصلة في مجال
تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ والبرمجيات ونظم التشغيل وشبكات الاتصالات التي سهلت عملية نقل
وتبادل المعلومات داخل وخارج المؤسسات؛ وقد ظهرت نتيجة لهذه التطورات مجموعة من النظم؛ منها نظم
معلومات المدراء والنظم الخبيرة وتطبيقات الذكاء الاصطناعي؛

2000-1990 :ظهور النظم الخبيرة جداء ونظم المعلومات الإستراتيجية؛

2000 الى يومنا : ظهور نظم إدارة المعرفة والعمل الجماعي و نظم التعاون .

1 . . عناصر و وظائف نظم المعلومات:
يقصد بالعناصر المكونة للنظام تلك الأجزاء المادية التي تدخل في تكوينه و تضمن القيام بوظائفه بالشكل السليم و هي
تنقسم للأجزاء التالية: الأجهزة؛ وسائل حفظ و تخزين البيانات؛ البرامج؛ برامج النظام» البرامج التطبيقية؛ قاعدة البيانات
إجراءات التشغيل»العنصر البشري.
ومن وظائف نظام المعلومات داخل المنظمة مايلي:
المدخلات: وتمثل تجميع البيانات الأولية من داخل المنظمة أو البيئة المحيطة ‏
‎٠‏ العمليات: وتعني تحويل البيانات الأولية لمعلومات ذات معني وفائدة للعاملين بالمنظمة
‎٠‏ المخرجات: وهي توزيع المعلومات الناتجة عن عملية المعالجة على العاملين كل حسب حاجته أو تفعيل
للمعلومات حيث يلزم ‏
التغذية العكسية: وهي المعلومات الراجعة للعاملين ذوي العلاقة في المنظمة لمساعدتهم على تقييم وتصويب
العمليات والمدخلات في النظام.
4.1 قوائة و أهداف نظم المعلومات :
يم المعلومات الى المستويات الإدارية المختلفة لمساعدتها في إتخاذ القرار »
اح المعلومات لجميع العاملين لمساعدتهم في أداء أنشطتهم الوظيفية
حفظ البيانات لغرض إتاحتها عند الحاجة لمستخدميها ؛
المساعدة في تقييم أنشطة المنظمة و إجراء عملية الرقابة ‏
تحديد قنوات الإتصال الأفقية و العمودية بين الوحدات الإدارية المختلفة لتسهيل عملية إسترجاع البيانات


تنزيل “المحاضرة الرابعة” %D8%AF%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D9%85%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%84%D9%8A-04.pdf – تم التنزيل العديد من المرات – 589 كيلوبايت

Report

أسطورة

كتب بواسطة Ayoub

Years Of MembershipCommunity Moderatorمستخدم معتمدContent Authorكاتب المواضيع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المحاضرة الثالثة في الاعلام الآلي (الشبكات)

تقنيات التفاوض الدولي